Saturday, September 26, 2009

لا تعليق

لا شئ يحدث حتى الآن
كل الأخبار بايتة و بدون طعم نفس الأشكال و البشر في السينما و التليفزيون يطلون علينا مع تغييرات طفيفة
أخبار بائسة عن منطقتنا يليها أخبار أقل بؤساً من باقي العالم.
حتى الأفلام الأمريكية بقت بدون طعم فين أيام تيتانيك لما الغيلم ينزل يكسر الدنيا و الناس تتكلم عليه سنة كدة.
ما فيش أفلام عدلة حتى نزلت تعوض الفراغ العواطفي عند البشر.
باكلم واحدة من مصر انا باحس إن الناس في مصر من كلامها إتغيرت .
هي عاوزة تتجوز و خلاص و أهلها هيموتوا و يخلصوا من وشها مش عارف لية حاسس إن أنا هألبس في مصيبة كدة.
عاوز أنزل مصر و نفسي أشوف الزبالة بقى بتاعة الجرايد هل موجودة بجد؟ لو حد يعرف أماكن الزبالة يقولي عشان عاوز أعمل زيارة ميدانية بقالي كتير ما شوفتش زبالة يا جدعان.
أشوف المجاري الضاربة و المية المقطوعة و الكهربا اللي بتنقطع و النت البطئ.
ياه يا مصر واحشاني ......هيك
غير انتا في حروف آخر كلمة
لو حد عنده اقتراحات تانية لكوارث يا ريت ما تبخلوش على اخوكوا يشوفها لو جه مصر.

4 comments:

ramy said...

السلام عليكم يامحمد باشا

علي فكره صعب دلوقتي انك تلاقي فيلم امريكي حلو مش عارف ليه
وافضل انك تراجع كده التوب 250 لتكون ناسي حاجه
http://www.imdb.com/chart/top

بص انا هرشحلك فيلمين حرب كده ولما ارجع البيت هكملك بس اعرف انت بتحب اللون ده ولا لأ

1- brotherhood of war
الفيلم ده كوري جميل جدا
2- Naking Naking
ده فيلم صيني تحس انه نسخه صيني من فيلم شنايدر ليست بتاع سبيلبرج

ramy said...

الغيبه طولت قوي المره دي يامحمد...خير ياباشا؟...ربنا يعينك علي مسؤلياتك وشغلك

واحد من العمال said...

الغريب إنك حتلاقى مصر كلها زهقانه
الفقير اللى ماشى على رجليه قرفان وحيطق
واللى راكب شيروكى أو عيون بينفخ وحيطق

والأغرب إن مفيش حد بيطق

على العموم حمداً لله على سلامتك
ومرحباً بك فى بلاد الزهقانين

فارس عبدالفتاح said...

ايه يا محمد فينك انت مسافر واللى ايه